الأحد ٢٢ / أكتوبر / ٢٠١٧ - ٠٧:٥٢:٠٠ بتوقيت القدس

تحذير من انهيار القطاع الصحي في قطاع غزة

August 12, 2017, 4:51 am

حذر أطباء وحقوقيون من احتمال انهيار القطاع الصحي برمته في قطاع غزة المتضرر أصلا جراء الحصار المفروض من إسرائيل منذ أكثر من عشرة أعوام.
ويأتي التحذير الجديد بعد أن قررت السلطة الفلسطينية إحالة آلاف الموظفين -يعمل الكثير منهم في القطاع الصحي- إلى التقاعد القسري.
وقالت هيئة التقاعد الفلسطينية إن القرار الخاص بالتقاعد المبكر شمل هذا الشهر سبعة آلاف موظف مدني من العاملين في الوزارات بقطاع غزة.
وتعليقا على قرار إحالته للتقاعد القسري -رغم أنه لم يبلغ سن التقاعد- قال الدكتور محمد حبيب إن من شأن ذلك أن يخلي المستشفيات والمراكز الصحية من الأطباء ذوي الخبرات والكفاءة، ويترك الأمر على كاهل أطباء جدد، ناهيك عن قلة الكادر المتوفر حاليا في المستشفيات.
وأضاف حبيب وهو رئيس قسم القسطرة القلبية في مجمع الشفاء الطبي، إن القسم الذي يرأسه سيبقى في حال تطبيق قرار التقاعد أطباء جدد لا يستطيعون عمل العمليات التي يشرف عليها، وهذا سيضر بصحة الناس ويهدد حياتهم.
وأشار حبيب إلى أنه واحد من عشرة أطباء فقط تخصّصوا مؤخراً في إجراء عمليات القسطرة.
من جهتها اعتبرت منظمات حقوقية قرار السلطة بالتقاعد القسري بأنه غير قانوني.
والأربعاء الماضي حذرت منظمة الصحة العالمية من تداعيات تفاقم سوء الوضع الصحي في قطاع غزة في ظل الحصار الإسرائيلي واستمرار حالة الانقسام الفلسطيني.
وأضحت أن الخدمات الصحية في غزة شهدت تراجعا كبيرا وبدأ هذا التراجع يتفاقم بصورة خطيرة.
كما حذرت من أن الإجراءات التي تتخذها حكومة التوافق الفلسطينية لإحالة موظفي وزارة الصحة في القطاع إلى التقاعد تنذر بكارثة حقيقية تمس حياة جميع المواطنين في غزة.