الثلاثاء ١٢ / ديسمبر / ٢٠١٧ - ١٣:٢٨:٤٠ بتوقيت القدس

10 أمور فكّري بها حين يراودك الندم على زواجك!

September 10, 2016, 4:19 am

جوال

الزواج هو خطوة مصيرية ومهمة جدًا يتخذها كلا الرجل والمرأة. فهما سوف يعيشان تحت سقف واحد ويختبران الأوقات الجميلة والصعبة معًا.

ومع مرور الوقت وعندما تشتد الصعوبات سواء في العلاقة الزوجية او في الحياة بشكل علم لتبدأ بالتأثير سلبًا على علاقتهما، قد يشعر كلاهما بالندم على الإرتباط والزواج. فإذا مررت بهذه الفترة او في كل مرة يراودك فيها هذا الشعور، عليك ان تتذكري أنك

لم ترتبطي بزوجك لأنه كامل بل لأنك أحببته كما هو ولأنه هكذا بالذات.
تذكري أنّ المرء يحتاج لوقت كبير جدًا لكي يجد من يحبه ويقدره أيضًا.
الطلاق ليس حلًا للمشكلات بينكما إذ يمكنكما إيجاد الحلول متى نويتما معًا ان تتغيرا.
لم يفت الأوان على المسامحة او الإعتراف بالخطأ.
زوجك كان الوحيد القادر على رسم الإبتسامة على وجهك عندما فشل الكثيرون في ذلك.
سواء اعترف بذلك ام لا، فزوجك يشعر بما تشعرين به تمامًا اليوم، لذا ضعي نفسك مكانه وليضع نفسه مكانك وسوف تستطيعان حل مشكلاتكما حينئذ.
أهم الأمور في الحياة وأكثرها قيمة ليست مادية أبدًا بل المشاعر التي تعيشانها عندما تكونان سويًا، لذا لا تجعلي المال او الأمور الدنيوية الأخرى أهم من زوجك بالنسبة لك.
في كلاكما سيئات وأمور تزعج الشريك ولست وحدك من ينزعج أحيانًا.
وأخيرًا، "إستعادة كرامتك" او "انك على حق" ليسا سببًا يستحق ان تنهي زواجك من أجله.
تذكري هذه الأمور جيدًا عزيزتي قبل اتخاذ القرار بالهروب من المشكلات او حتى الندم على الزواج!