الأحد ١٦ / ديسمبر / ٢٠١٨ - ١٨:٣٢:١٨ بتوقيت القدس

ماكرون يلتقي مع نظيره الايراني وترامب في نيويورك .

September 20, 2018, 3:09 am



أعلنت الرئاسة الفرنسية (الإليزيه)، الأربعاء، أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيلتقي نظيريه الإيراني حسن روحاني، والأمريكي دونالد ترامب، بشكل منفصل، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، الأسبوع المقبل. وتنطلق في الولايات المتحدة أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة، في 25 الشهر الجاري وتستمر حتى الأول من أكتوبر/ كانون الأول. ونقل موقع قناة فرانس 24 الفرنسي عن الرئاسة أن ماكرون سيلتقي ترامب، ظهر الإثنين المقبل، قبل أن يتناول طعام العشاء مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش. وفي يوم الثلاثاء، يعتزم الرئيس الفرنسي إلقاء كلمة أمام الجمعية العامة، وسيعقد محادثات مع روحاني، بحسب ما نقلت القناة عن مسؤول في قصر الإليزيه (لم تسمه). وتأتي الاجتماعات في وقت يسعى فيه ماكرون، وزعماء أوروبيون آخرون، إنقاذ الاتفاق النووي التاريخي الذي وقعته إيران مع القوى الكبرى عام 2015، والذي أعلن ترامب انسحاب بلاده منه، في مايو/ أيار الماضي، بحسب القناة الفرنسية. مسؤول الإليزيه قال إن استراتيجية الولايات المتحدة بشأن إيران ستكون على رأس أجندة اجتماع الجمعية العام. مسؤول آخر صرح بدوره "إنه من المرجح جدًا" أن يلتقي ماكرون، على هامش اجتماعات الجمعية، مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ومن المحتمل أن يلتقي بنظيره المصري، عبد الفتاح السيسي، ورئيس

آخر صرح بدوره "إنه من المرجح جدًا" أن يلتقي ماكرون، على هامش اجتماعات الجمعية، مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ومن المحتمل أن يلتقي بنظيره المصري، عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بحسب القناة ذاتها. وفي 8 مايو / أيار الماضي، أعلن ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران المبرم عام 2015، وإعادة العمل بالعقوبات الاقتصادية على طهران. مبررًا قراره بأن "الاتفاق سيئ ويحوي عيوبًا عديدة".‎ ولاحقًا، دعت واشنطن إلى اتفاق جديد مع طهران "يتناول جميع جوانب السلوك الإيراني المزعزع للاستقرار، بما في ذلك في اليمن وسوريا". كما وضعت شروطًا عدة لذلك، أبرزها أن تكشف طهران لمنظمة الطاقة النووية عن برنامجها النووي بالكامل، ووقف تخصيب اليورانيوم، وإغلاق كل مفاعلات المياه الثقيلة.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});