الخميس ١٣ / ديسمبر / ٢٠١٨ - ١٧:٢٧:٣٩ بتوقيت القدس

الرئيس: لن تبقى 'أوسلو' كما هي ونرفض أي وساطة أمريكية لعملية السلام

August 19, 2018, 1:56 am



قال الرئيس محمود عباس اليوم السبت، إن الولايات المحتدة الأمريكية تعاملت بشكل سيء في كل تصرفاتها معنا، وموقفنا نهائي "لن نقبل بأي وساطة أمريكية لعملية السلام".

وأكد عباس خلال كلمته في الجلسة الختامية لاجتماعات المجلس المركزي، أن اتفاقية باريس الاقتصادية على الطاولة، ولن تبقى اتفاقية "أوسلو" ما بقيت الأحوال على ما هي.

مضيفًا "مازلنا نرفض مواقف أمريكا ولن يكون بيننا وبينها حديث ما لم يتراجعوا عن موضوع القدس والمستوطنات وكذلك لن نقبل بهم وسيطًا".

وبخصوص المصالحة، جدد الرئيس عدم قبوله بانفصال غزة عن الوطن الفلسطيني، متابعًا "إما نستلم السلطة كما هي في الضفة وغزة يا هم  في إشارته لحركة حماس يستلموا" وأي مساعدات تدفع لغزة يجب أن تمر عبر السلطة".

وقال: لن تذهب مساعدات إلى غزة إلا عبرنا، ونحن من قمنا بإعمار القطاع.

وفي سياق متصل تتطرق الرئيس لعدم قبول القيادة الفلسطينية بخصم (اسرائيل) لأموال المقاصة بسبب تحويلها لأهالي الشهداء والأسرى.

وأضاف "نواجه قضايا خطيرة لا بد للمجلس المركزي أن يتخذ فيها قرارات، من لا يريد الحضور للمجلس المركزي مع السلامة والمرة المقبلة سندعو عهد


تحويلها لأهالي الشهداء والأسرى.

وأضاف "نواجه قضايا خطيرة لا بد للمجلس المركزي أن يتخذ فيها قرارات، من لا يريد الحضور للمجلس المركزي مع السلامة والمرة المقبلة سندعو عهد التميمي لحضور المجلس.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});