الثلاثاء ٢١ / أغسطس / ٢٠١٨ - ٠٧:٤٦:٣٦ بتوقيت القدس

صرخات المرضى والجرحى: وضع كارثي فاق حد التصور

July 17, 2018, 5:35 pm

جوال

حملوا أوجاعهم وهمموهم إلى المكان الذي يفصلهم عن العالم الخارجي حيث العلاج والدواء الذي يشفي جروحهم، صرخوا بأعلى صوتهم، ألا يكفي العدوان والقصف المتواصل، وموت الأطفال على أعين ذويهم، وألا يوجد منقذ لآلاف الجرحى والمصابين والمرضى الذين تحرمهم "إسرائيل" من أبسط حقوقهم.

على معبر "بيت حانون/ ايرز"، يرقد المرضى والمصابون والجرحى على أسرتهم المرضية، حاملين رسالة لكل العالم أن الاحتلال فوق ما يعتدي عليهم ويصيبهم ويجرحهم ويغرس رصاصاته وصواريخه في أجسادهم بل يتركهم بلا علاج ويمنع عنهم السفر لتلقي العلاج في الخارج.

وقد تجمع المرضى والمصابون والجرحى في وقفة أمام معبر بيت حانون شمال قطاع غزة، لمرضى السرطان والكلى احتجاجاً على نقص المستلزمات الطبية والتحويلات الخارجية .

آخر صرخة

مريض الثلاسيميا إبراهيم عبد الله: قال إن المرضى والجرحى أطلقوا صرختهم الأخيرة، بعد أن نخر الوجع تفاصيل حياتهم، حيث يعانون المرض والهم، جراء عدم قدرتهم على تلقي العلاج المناسب ونقص الأدوية.

 وأضاف عبد الله:"لم يعد بوسعنا إلا  أن نُعلي صرخاتنا، بعد أن نال الاحتلال من أحلامنا وأيامنا الكثير، في ظل واقع مرير بفعل الحصار والإغلاق في وضع


ونقص الأدوية.

 وأضاف عبد الله:"لم يعد بوسعنا إلا  أن نُعلي صرخاتنا، بعد أن نال الاحتلال من أحلامنا وأيامنا الكثير، في ظل واقع مرير بفعل الحصار والإغلاق في وضع إنساني صعب يتعدى حدود الوصف، وخاصة لمرضى السرطان.

ودعا، العالم أجمع لإنقاذ حياتهم وتوفير الأدوية والتحويلات الطبية وفك الحصار عن غزة، مؤكداً أن الاحتلال ينتهك حقوق المرضى المكفول في العلاج والسفر للعلاج.

وضع صحي كارثي

من جهته، دعا ناجي البطة في كلمة له باسم المؤسسات الصحية، المنظمات الدولية للضغط على الاحتلال لفك الحصار وتحييد القطاع الصحي، وتوفير الأدوية للمصابين والمرضى.

وأكد البطة، أن الوضع الصحي بغزة وصل حدًا كارثيًا بفعل نقص الأدوية والمستلزمات الطبية، في ظل الحالة المتردية التي يعيشها الوضع الصحي التي أصبحت كارثية بالتزامن مع استهدف المدنيين العشرات من الشهداء والآلاف منهم.

وشدد على أن معاناة آلاف المرضى فاقت حدود الوصف والتصور، حيث نقص الأدوية وصعوبة تلقي العلاج، مضيفاً أن موتاً محققاً يهدد حياتهم مئات المرضى والمصابين خارج القطاع.

وطالب البطة، بضرورة الضغط على الاحتلال احترام المواثيق الخاصة بالجانب الصحي، والغاء القيود المفروضة على تنقل الجرحى والمصابين قطاع غزة، محملاً الاحتلال المسؤولية عما وصل إليه القطاع الصحفي من وضع كارثي.

انتهاكات جسيمة

من جهته، ناشد المحامي والناشط الحقوقي جميل سرحان في كلمة له باسم المؤسسات الحقوقية، دول العالم الموقعة على الاتفاقيات الدولية القيام بالتزاماتها تجاه سكان قطاع غزة، مشيراً إلى جملة من الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي التي ينتهكها الاحتلال وينبغي التدخل من المجتمع الدولي للجمها.

وأوضح سرحان، أن الاحتلال يبتز المرضى والمصابين عند عبورهم معبر "ايرز" مقابل العلاج في مستشفيات الداخل المحتل،  مشيراً إلى أن استمرار الحصار يعد جريمة حرب ينبغي معاقبة الاحتلال على اقترافها، حيث يعد مساس حقيقي بحقوق الإنسان والأفراد.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});