الأربعاء ١٨ / يوليو / ٢٠١٨ - ١٥:٤٧:٢٩ بتوقيت القدس

السنوار: الاحتلال تراجع عن عقد صفقة لتبادل الأسرى

May 17, 2018, 1:35 am

جوال

غزة الآن

كشف رئيس حركة المقامومة في قطاع غزة يحيى السنوار، أن الاحتلال "الإسرائيلي" تراجع عن عقد صفقة تبادل أسرى خلال الفترة الماضية، حين وصولها إلى مراحل متقدمة، موضحاً أن حكومة الاحتلال تبدو غير مستعدة لعقد صفقة جديدة.

و أكد السنوار أن الحركة تبذل كل ما تستطيع لكي لا تنزلق المقاومة السلمية (الهبة الحالية) إلى عمل مسلح.

وقال السنوار في لقاء على "الجزيرة" إن الاحتلال روج العديد من الدعايات إزاء الحراك "فنحن لا نستخدم الأطفال دروعاً بشرية   ".

وشدد السنوار على أن فصائل المقاومة قادرة على تحويل حياة الاحتلال الى جحيم موضحا "بعثنا برسائل لاحتلال بأننا سنستخدم القوة إذا استمر الحصار وان الغزيين فضلوا التظاهر ضد فتح السفارة على امطار اسرائيل بألاف الصواريخ".

وبين أننا "نعيش بيئة دولية وإقليمية صعبة خصوصا مع حالة الهرولة نحو التطبيع" موضحاً: "منذ مطلع مارس عقدت اجتماعات كثيرة في أنحاء عدة بالعالم عن الأزمة الإنسانية في غزة وكسر الحصار".وذكر السنوار أن يوم 14 مايو حقق شعبنا في غزة عبره هدفًا استراتيجيًا، في وقت تزامن مع إعلان القدس عاصمة للكيان، عبر رفضهم هذ


الإنسانية في غزة وكسر الحصار".وذكر السنوار أن يوم 14 مايو حقق شعبنا في غزة عبره هدفًا استراتيجيًا، في وقت تزامن مع إعلان القدس عاصمة للكيان، عبر رفضهم هذ القرار من خلال هذا الحراك الضخم وسجلوا شهادة للتاريخ معمدة بالشهداء.

وأوضح أنه من السابق لأوانه القول بأن مسيرة العودة حققت أهدافها كاملة؛ إلا أنه استدرك بالقول: "حققت جزءًا مهمًا من الأهداف، وأولها إعادة القضية إلى الوعي العربي ولعالمي وتثبت حق العودة وحقوق الشعب الفلسطيني".

وأضاف: "هدف آخر يتمثل بوضع القضية الفلسطينية على الطاولة العالمية، حيث حاول بعض المثبطين أن يروجوا أنه لا متسع للقضية وجعلوه سببًا للتفريط والتساوق مع الصفقات الرامية لتصفية القضية".

وشدد السنوار على أنه "إذا أراد شعبنا طرح قضيته بقوة وعنفوان على طاولة العالم فإنه قادر على ذلك.

وذكر ثالثًا أن مسيرة العودة طرحت قضية الحصار بقوة، وأعادت وأجبرت العالم على أن يناقش قضية الحصار المستمر منذ 11 عامًا".

وبين أنها طرحت الحصار بشكل جاد خلال الأشهر الأخير، فمنذ مطلع مارس هناك اجتماعات كثيرة في العالم واتصالات كثيرة جرت حول الأزمة الإنسانية بغزة، وخلال الأيام الأخيرة جرى كثير من الحوارات وفي مجلس الأمن.